لا يحق لأحد الاستهانة بالشعب اليمني

  • عبدالملك المخلافي
  • 08:20 2022/01/12

انتصارات الجيش الوطني والوية العمالقة والمقاومة والتحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية ودعم الإمارات العربية المتحدة وإطلاق ناطق التحالف عملية تحرير اليمن السعيد بداية لمرحلة هامة في معركة استعادة الدولة الوطنية اليمنية من براثن المشروع الطائفي الحوثي المدعوم من إيران.
 
استعادة الدولة من أيدي المليشيا الطائفية العنصرية الحوثية وأنياب المحور الفارسي ليس مجرد رغبة ولكنه خيار وحيد للشعب اليمني والشرعية والقوى الوطنية مدعومة بالتحالف العربي من أجل الحفاظ على هوية الشعب اليمني ومستقبل أجياله وإنتمائه إلى محيطه وأمته.
 
على القوى السياسية و الوطنية اليمنية ان توحد صفوفها  وخطابها السياسي والإعلامي خلف معركة التحرير واستعادة الدولة وتحقيق السلام التي حققت عديد الانتصارات ، ونبذ الخلافات و التباينات والخطاب الذي لا يخدم الأهداف الوطنية وتعزيز أواصره الثقة بين القوى الوطنية و مع التحالف العربي .
 
مارب التي تحطمت على بواباتها أحلام المحور الفارسي واداته الطائفية العنصرية ممثلة بالحوثي كان لها الفضل في إطلاق عملية "تحرير اليمن السعيد"، التحية لكل الذين صمدوا ولأرواح الشهداء وللجيش والعمالقة والمقاومة والتحالف العربي .
 
"حرية اليمن السعيد" تتحقق بإخلاص ووحدة اليمنيين بكل قواهم وتجاوز كل اخطاء الماضي وخطاب الفرقة والتشكيك وتعزيز جهود  التحالف العربي .
 
الشعب اليمني شعبٌ عريق وحضاري وكريم وله مجد عظيم لا يدانيه مجد،وحضارة ومدنية وثقافة وفنون،وبين أبنائه رجال ونساء أفذاذ ماضياً وحاضراً.واذا كان حاضره مزريًا بسبب الحرب وعصابات مجرمة مثل الحوثي ومن شابهه فلا يعني أنه يحق لآحد من خارج اليمن أومن داخله الاستهانة بهذا الشعب والأيام دول.
 
#تويتر

ذات صلة